حذّرت منظمة حماية المستهلك من الانسياق وراءها : “ومضات إشهارية “كاذبة” لترويج منتجات “مجهولة الهوية

Revue de presse

“ومضات إشهارية “كاذبة” لترويج منتجات “مجهولة الهوية

أعرب كمال يويو، المكلف بمكتب العاصمة لدى المنظمة الوطنية لحماية وإرشاد المستهلك، عن سخطه لما آلت إليه بعض القنوات التلفزيونية، بعرضها ومضات إشهارية وصفها بـ”الكاذبة”، مشيرا إلى إحدى العلامات التجارية التي تعرض في كل مرة، علاجا لمشكل معيّن؛ وكأنها علامة لأحد المخابر العالمية، توهم الفرد بأن ما تقدمه علاج سحري لمختلف المشاكل الصحية، ومؤكدا أن “الأمور تميّعت بشكل كبير”، لا سيما بعد دخول من سماهم “المشعوذين”، عالم الأعمال، فأصبحوا يبدعون في تسويق منتجاتهم”، مؤكدا على ضرورة تدخّل السلطات لوضع قوانين صارمة لضبط هذا المجال، وحماية المستهلك، خصوصا أن فئة كبيرة تنجرّ وراء الإشهار الكاذب.

El Massa